آخر الإضافات :
الرئيسية » , , , , , » الحب الأفلاطوني بين الوهم والحقيقة - د.نبيل راغب pdf

الحب الأفلاطوني بين الوهم والحقيقة - د.نبيل راغب pdf

كان "الحب الأفلاطوني" من المصطلحات والمفاهيم التي عانت من سوء الفهم عبر حوالي 23 قرنا ليس بين عامة القراء والمثقفين فحسب بل بين النقاد المتخصصين الذين تصوروا أو ظنوا إن الحب الأفلاطوني هو ذلك الحب الذي ينشأ بين العشاق الرومانسيين الذين يسمون بأنفسهم فوق رغبات الجسد وشطحات الجنس حين يهيمون
بأنفسهم حبا لأطياف روح الحبيب ويجدون المتعة القصوى بل ونشوتهم في العواطف الجياشة المتدفقة بالوجد والحنين القاتل الذي لا يشبع ولا يرتوي أبدا.وكان الحب الأفلاطوني هو تقنين لمذهب الحب من اجل الحب.فالعشاق أطياف سارية عند أفاق لا تعترف بحدود المكان والزمان او بقيود الجسد الفاني الذي لا يتسع لمثل هذا الحب الجارف المتدفق من ينابيع لا يعلم احد بدايتها ولا نهايتها.
ولاقى هذا الحب رواجا كبيرا في عصور متعددة بين مشاهير المسرح أو قراء الرواية وليست مسرحية "روميو وجولييت "لشكسبير وراوية "ألام فيرتر" لجيته إلا دليلا على ما لاقاه هذا الحب الجارف من إقبال في الأدب العالمي.فهذا النوع من الأدب لقي إقبالا كبيرا من الجماهير الذي أعجب بهذا الإسراف في الشطحات العاطفية التي لا تعترف بأي عقبات في طريق العشق ولو كانت النهاية مأساوية مثل انتحار فيرتر الذي أغرى عددا كبيرا من الشباب الألماني بمحاكاته في مظهره وسلوكه بل وانتحاره الذي أقبلوا عليه مستعذبين التضحية بالحياة من اجل الحبيب.
جاء بحث الدكتور في هذا الكتاب كعمل مستفيض يكشف السبب والسر في هذا الارتباط الوثيق والطويل بين الحب الأفلاطوني وبين الحب الرومانسي المسرف في العواطف والتطلعات الجياشة. ولم يجد الكاتب تعليلا مناسب لهذا الربط سوى أنه سوء فهم حدث في عصر ما ثم انتقل عبر العصور.


الكتاب : الحب الأفلاطوني بين الوهم والحقيقة
المؤلف:  د.نبيل راغب
الناشر : دار غريب للطباعة والنشر - القاهرة

الحجم : 4.6 م.ب. 
عدد الصفحات : 158
معاينة الكتاب :  G.Drive

شارك الموضوع :

إرسال تعليق

( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )

تابعنا ..!

twitterfacebook youtube google pluslinkedinrss feedemail

أدخل ايميلك ليصلك جديدنا

لا تنسى الدخول علي إيميلك لتفعيل الاشتراك:

المتابعون

جميع اصدارات سلسلة عالم المعرفة

 
copyright © 2011-2016. مكتبة عسكر - All Rights Reserved