آخر الإضافات :
الرئيسية » , , , , , , » تأملات إعجازية للنبي صلى الله عليه وسلم في مجال الأمن السياسي pdf

تأملات إعجازية للنبي صلى الله عليه وسلم في مجال الأمن السياسي pdf

تأملات إعجازية للنبي في مجال الأمن السياسي
يظهر الكتاب العبقرية الأمنية والسياسية لرسول الله صلي الله عليه وسلم, في إدارة الأزمات ومدي اعتماده علي السرية في تسيير الأمور القيادية ووقت الحرب, ومدي نجاحه السياسي قبل أن يعرف العالم نابليون أو هتلر ممن تتحاكي بهم كتب العبقريات السياسية ضاربة بهم المثل.
مضمون الكتاب
-إلقاء الأضواء علي إعجاز جديد

وفريد يضاف لقائمة الإعجازات للرسول r في مجالات الحياة المختلفة.
ثانيا : باب تمهيد { الفصل الأول }
-تعريف حول الإعجاز والعبقرية للرسول r مقارنة بما هـو معـروف عن الشخصيات العالمية .
-مع التقديم والمعرفة لطبيعة المجتمع سواء في مكة أو المدينة من الناحية الأمنية الأمر الذي يستدعي التعرض لمسميات ومضمون وألفاظ الشرطة في العهد النبوي وهو ما تناوله الفصل الثاني فـــي عـدد " أربع مباحث "
ثالثاً : الباب الأول والثاني :-
-عبارة عن " ثلاث " فصول تتناول أسس العمل الأمني السياسي وقواعده الأساسية التي تتمثل في السرية والاستقطاب ولمفاتحة المعلومات الأمنية كما تناول هذا الباب بعض الملامح الإعجازية للنبي ، قبل النبوة أو كيفية توافر الحس الأمني السياسي مع عدم إغفال الجانب الإلهي في كافة الحالات
الفصل الثالث :-
-يتكون من ثلاث مباحث عن أساليب العمل في الأمن السياسي من تأمين مكاتبات إلي الأوامر المختومة ألي ما يعرف تحليل المضمون .
رابعاً : الباب الثاني :-
-ويتناول الشائعات وانتشارها في مكة والمدينة وذلك من خلال فصلين : الأول " مبحثين اثنان " والثاني " خمسة مباحث ". ولأهمية الاعتبارات في العصر الحالي وللتفريق بينها وبين الإرهاب فقد تناولت هذا الموضوع من خلال " ثلاثــة " فصول تضمنت تعريف وأنواع الاغتيال والمحاولات التي تعرض لها الرسول الكريم،
ثم مبررات استهدافه لخصوم الإسلام .
-وكان لابد من تقديم ما يسمي بقضايا أمنية متكاملة تشمل كافة الأسس والقواعد الأمنية كي يكون هذا الباب هو بداية الختام في عدد " ثمانـي " مباحث منها أسطورة أمنيبة على أرقى وأعلى مستوي وحس أمني سياسي.


الكتاب : تأملات إعجازية للنبي صلى الله عليه وسلم في مجال الأمن السياسي
المؤلف: صادق حسين
الناشر : الهيئة المصرية العامة للكتاب - القاهرة
الحجم : 5.3 م.ب.

عدد الصفحات : 289
معاينة الكتاب : Archive




شارك الموضوع :

إرسال تعليق

( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )

تابعنا ..!

twitterfacebook youtube google pluslinkedinrss feedemail

أدخل ايميلك ليصلك جديدنا

لا تنسى الدخول علي إيميلك لتفعيل الاشتراك:

المتابعون

جميع اصدارات سلسلة عالم المعرفة

 
copyright © 2011-2016. مكتبة عسكر - All Rights Reserved